اقليم إفران.. لجنة اقليمية تتفقد مشاريع البنية التحتية والخدمات الاجتماعية بالمناطق الجبلية – فاس نيوز – موقع الجهة الاخباري 24 ساعة
الأربعاء , مارس 20 2019
الرئيسية / إفران / اقليم إفران.. لجنة اقليمية تتفقد مشاريع البنية التحتية والخدمات الاجتماعية بالمناطق الجبلية

اقليم إفران.. لجنة اقليمية تتفقد مشاريع البنية التحتية والخدمات الاجتماعية بالمناطق الجبلية

في اطار سياسة القرب والاهتمام بقضايا الساكنة الجبلية التابعة لاقليم افران وفك العزلة عنهم ’ قامت لجنة اقليمية يترأسها عامل الاقليم السيد عبد الحميد المزيد يوم الخميس 10 يناير 2018 بزيارة تفقدية لعدة مشاريع مرتبطة بالبنية التحتية والخدمات الاجتماعية بعدد من المناطق الجبلية التابعة لجماعات تيمحضيت –سيدي المخفي وواد افران حيث كانت انطلاقة هذه الجولة التفقدية للجنة الاقليمية المكونة من السلطات المحلية و مصالح التجهيز –المياه والغابات –الفلاحة-التعليم- والمكتب الوطني للكهرباء من جماعة تمحضيت. حيث تم الوقوف وتفقد:

  • مشروع اشغال بناء الطريق المؤدية الى منطقة تضويت والتي ستمكن من فك العزلة على مجموعة من الساكنة التي يبلغ عددها 360 نسمة لتسهيل عملية الولوج للخدمات الأساسية , المشروع تم تمويله من طرف صندوق التنمية القروية بمبلغ 600 ألف درهم
    *ولدعم البنية الصحية بهده الجماعة فقد تم الوقوف على مشروع بناء مركز صحي يضم قسم المستعجلات ودار ألأمومة بمبلغ 4 مليون درهم من طرف صندوق التنمية القروية والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية
  • وبنفس الجماعة تم تفقد مشروع بناء الطريق المؤدية إلى دوار مصرعب والذي كلف انجازها مبلغ 900 الف درهم, لفائدة 520 نسمة .
    وعلى مستوى المناطق التابعة للجماعة الترابية سيدي المخفي:
  • تفقدت اللجنة الاقليمية مشروع أشغال بناء طريق تسماكت المؤدية الى البقريت ,وتلعب هده الطريق دورا مهما في فك العزلة عن مجموعة من الدواوير خاصة خلال فترة التساقطات الثلجية والتي يتجاوز عدد ساكنتها 2000 نسمة, واعتبارها ايضا ممرا سياحيا لعشاق السياحة الجبلية وقد بلغت تكلفة انجاز هده الطريق 4 مليون درهم بتمويل من صندوق التنمية القروية
  • كما وقفت اللجنة الاقليمية على بناء الطريق المؤدية الى منطقة ” روت انشرفا “التي كانت معزولة سابقا لفائدة 280 نسمة, والتي كلف بنائها 600 ألف درهم بتمويل من صندوق التنمية القروية .
    *وبهده المناسبة قام السيد العامل أيضا رفقة أعضاء اللجنة بتفقد وضعية وسير عمل الخلية الأمنية الخاصة المكونة من السلطة المحلية الدرك الملكي القوات المساعدة وأعوان المياه والغابات والمكلفة بتنظيم دوريات وحملات تمشيطية لحماية الملك الغابوي.
  • وبمركز البقريت تمت زيارة المستوصف الصحي
    *كما شملت الزيارة التفقدية مجموعة مدارس البقريت والداخلية التابعة للمدرسة الجماعاتية وركزت ملاحظة السيد العامل أساسا على الحضور اليومي لهيئة التدريس والتدفئة في الأقسام و وضعية بنايات الأقسام كما طلب بإفراغ الحارس المتواجد بالداخلية لتمكين المقاول من إتمام الأشغال بها ودلك في اقرب الاجال, لتكون جاهزة خلال الموسم الدراسي المقبل.
  • الزيارة الموالية شملت أيضا تفقد وضعية السوق الأسبوعي بالبقريت والتي ستنطلق به أشغال الإصلاح قريبا حيث طالب من المصالح التقنية بتتبع الاشغال المرتقبة و قدرت تكلفة هدا المشروع 3 مليون درهم من ميزانية صندوق التنمية القروية.
    وعلى مستوى الجماعة الترابية لواد إفران شملت الزيارة التفقدية للسيد عامل الإقليم رفقة اللجنة الإقليمية
  • أشغال بناء الطريقين المؤديين إلى منطقة “بوكوار ” و منطقة “تامزوغت “والتي تلعب دورا مهما في تمكين المواطنين بهده المنطقتين من الولوج للخدمات الأساسية (التعليم –الصحة –النقل) وقد بلغت تكلفة انجاز كل واحدة منها 8 مليون درهم كدعم من صندوق التنمية القروية
  • وانتقلت اللجنة الاقليمية بعد ذلك الى المدرسة الجماعاتية لاكدال والتي لازالت داخليتها في طور الانجاز. المشروع يندرج في اطار المباذرة الوطنية للتنمية البشرية بدعم قدر ب2.5 مليون درهم. وطلب السيد العامل الإسراع في إتمام هدا المشروع حتى يتمكن التلاميذ من الاستفادة منه في الموسم الدراسي المقبل.
    وفي هدا الاطار عقد السيد العامل لقاءا مع المدير الاقليمي للتربية والتكوين و مدير مدرسة اكدال وهيئة التدريس حثهم من خلاله على دورهم الوظيفي والتربوي لضمان حسن سير هدا المرفق بهده المناطق النائية ,مؤكدا على الحضور اليومي لهيئة التدريس والعمل على توفير التدفئة الكافية وضرورة الاهتمام بالبنية التحتية للمدرسة *.
    *وعلى مستوى الملك الغابوي طالب السيد العامل من مصالح المياه والغابات العمل على تشجير بعض المساحات الغابوية والقيام بعملية تخليف بعض الغابات التي تضرر ت مع القيام بحملات لمعالجة الأشجار الغابوية وحمايتها .
    واختتمت هده الجولة التفقدية للمناطق الجبلية بجلسة عمل جمعت السيد العامل بممثلي القطاعات الحاضرة والتي أكد من خلالها على ضرورة تحمل كل قطاع لمسؤوليته للنهوض بأوضاع الساكنة الجبلية

عن: فاس نيوز ميديا