الخميس , شتنبر 21 2017
مستجدات
الرئيسية / اخبار مغربية / “صوناكري” تعرقل مشروعا مهما لثلاث سنوات وهذا ما قضت به ابتدائية مكناس في الأمر

“صوناكري” تعرقل مشروعا مهما لثلاث سنوات وهذا ما قضت به ابتدائية مكناس في الأمر

علمت فاس نيوز عبر مصادر اعلامية الكترونية عليمة  أن شركة ” صوناكري –  SONAGRI” بمكناس قامت بعرقلة  تدشين مشروع مهم منذ حوالي ثلاث سنوات تقريبا يندرج في خانة المشاريع الكبرى لتزويد منطقة مكناس بشبكة الربط الكهربائي من الجهد العالي تولال  / مكناس sud ،  من تلك الفترة و المشروع يعرف تعثرا و تعرضا من الشركة المذكورة لركز أعمدة كهربائية في ضيعة  تابعة للدولة  ” DOMAINE ” اكترتها الشركة المذكورة لأغراضها الفلاحية حسب ذات المصدر.

 نفس المصدر قال، أن  قطاع المكتب الوطني للكهرباء قام بدعوى قضائية ضد شركة  “صوناكري- SONAGRI ” لفك لغز هذا التعرض الحاصل من طرفهم ، فعقد القاضي المكلف بالملف عدد 2016 / 1101 / 1075 ، عدة جلسات  بعدما كانت القضية محجوزة للمداولة بجلسة 20 / 12 / 2016 ،  أصدرت المحكمة أمر قضى بأمر المدعى عليها و كل من يقوم مقامها أو بإذنها بالكف عن عرقلة حرية عمل أعوان المكتب الوطني للكهرباء و الماء الصالح للشرب” قطاع الكهرباء ” تحت طائلة غرامة تهديدية قدرها 300 درهم عن كل يوم امتناع عن التنفيذ و شمول هذا الأمر بالنفاذ المعجل و تحميل المدعى عليها الصائر.

و أضاف المصدر ذاته، أن صاحب الشركة مارس ضغطه و رفض هذا الحكم الابتدائي أثناء تبليغه  من طرف مفوض قضائي و محامي قطاع الكهرباء، و ممثل عن المكتب الوطني للكهرباء بمقر شركته، حيث  أغلق كل منافذ التواصل معهم ، همه الوحيد عرقلة مشروع التنمية بالاقليم لأسباب تهمه و لا تهم تنمية منطقة مكناس و نواحيها، أراد  فقط عرقلة هذا المشروع و ارضاخه لرغباته و لكن ذلك لا يجدي نفعا حسب ذات المصدر.

  وذكر المصدر ذاته، أن  هذا المشروع  التنموي كان من تتبع مديري المديرية الجهوية للنقل بوجدة،  و التوزيع بفاس و من معهم من رؤساء المصالح التابعين لقسم الدراسات بقطاع النقل،  الذي يرجع لهم الفضل الكبير بحضورهم الدائم  في اللقاءات الماراطونية التي يتم انعقادها بالقاعة الكبرى لعمالة اقليم مكناس بحضور عامل الاقليم و كاتبه العام من أجل فك لغز هذه المشاكل المطروحة التي تعترض هذا المشروع الضخم الذي تم تدشينه سابقا .