قراءة وكتابة الأعداد الكبيرة: جمال، سحر وتحدي. الجزء الأول(التيفليار 57 الديشليون 60 الديشليار 63) – فاس نيوز – موقع الجهة الاخباري 24 ساعة
الجمعة , شتنبر 20 2019
الرئيسية / آراء و مواقف / قراءة وكتابة الأعداد الكبيرة: جمال، سحر وتحدي. الجزء الأول(التيفليار 57 الديشليون 60 الديشليار 63)

قراءة وكتابة الأعداد الكبيرة: جمال، سحر وتحدي. الجزء الأول(التيفليار 57 الديشليون 60 الديشليار 63)

قراءة وكتابة الأعداد الكبيرة: جمال، سحر وتحدي.
الجزء الأول.
—————————————————
Lecture et écriture des grands nombres: beauté, magie et défi. 1ère partie.
————————————————–

________________________________

Advertisements

محمد الخضاري *** Mohamed El khodari
كاتب رأي، باحث في التربية والتعليم، مفتش في التوجيه التربوي.
الدار البيضاء- فاس – المغرب – 20 مارس 2017 – س 22:00.
________________________________

لا علم إلا ما علمنا الله ، وهو العليم وبكل شيء قدير!

* الأرقام:
– المصريون القدامى هم أول من اخترع الأرقام عام حوالي 3000 قبل الميلاد. الأعداد كانت عبارة عن رموز. والغريب في الأمر، اتبعنا إلى يومنا هذا، طريقتهم في الإعتماد على العد بأصابع اليدين (10 أصابع). وقد وضعوا علامات ترمز إلى الأعداد من 1 إلى 9. ورموز الأعداد، لم تكن اعتباطية وعشوائية، بل كانت لها دلالة:
مثلا، لكتابة العدد 100 000(عدد كبير) رسموا له صورة “الشرغوف” (فرخ الضفدع)؛ لكن لماذا الشرغوف؟ كانوا يلاحظون ضفاف النيل الممتلئة بالشراغيف، بعد فقس البيض.
– في المدة نفسها (تقريبا)، رسم البابليون رموزا تشبه رؤوس السهام.
– وبعد 2050 عام (تقريبا) جاء دور الإغريق القدامى لوضع أعداد مبنية على حروفهم الأبجدية.
– أما الأرقام الهندوسية فتشبه الأرقام التي نستعملها حاليا، عكس أرقام هنود المايا، الممثلة بالخطوط والنقاط.
– في عام 500 ق.م، اخترع الرومان القدامى نظام الأرقام المستخدم حاليا (ما نسميه الأرقام الرومانية).

* الكسور الإعتيادية :
– قبل أكثر من 4000 عام، وضع الفلكيون البابليون القدامى الكسور الإعتيادية: تقسيم الوحدة إلى 60 جزءا، ثم تقسيم كل جزء إلى 60 قسما، وهلم جرا. وما زلنا نستعمل نفس النظام لمعرفة الدقائق والثواني وقياس الزوايا…
– وقبل 2000 سنة (تقريبا)، كتب الإغريق الكسور على صورة ليك ومقام، لكن دون فصلهما بخط.
وقد نقل الهندوس طريقة كتابة الكسور من الإغريق.
– وفي القرن الثامن الميلادي، تعلم العرب المسلمون نظام الكسور والنظام العشري من الهند، بعد فتح أجزاء منها. وقد نشروا ما تعلموا (في الهند) في إسبانيا وشمال إفريقيا وشرق آسيا.

* وحدات الطول:
أدوات قياس الطول، حاليا، لا تختلف عن أدوات القياس القديمة. وحدة القياس المعيارية: الذراع ( طول ذراع الإنسان من طرف الإصبع الأوسط إلى المرفق). 1 ذراع في مصر القديمة = 20 إنش و 6/10 إنش (52,3 سنتميترا، تقريبا).

************************************************
قال لها في غبطة وسرور:
“عزيزتي، كم أنت رائعة ديشليون مرة!”.
أجابته مبتهجة :
وكم أنت رائع ديشليار مرة!

************************************************
عزيزي، أنت رائع ديشليار مرة
!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! (63 مرة)
************************************************
________________________
الرقم “1” وعن يمينه 36 أصفار!
————————————–
المليون 6 أصفار
المليار 9
البليون 12
البليار 15
التريليون 18
التريليار 21
الكريليلون 24
الكزيليار 27
السنكليون 30
السنكليار 33
السيزيليون 36
السيزيليار 39
السيتليون 42
السيتليار 45
الويتليون 48
الويتليار 51
التيفليون 54
التيفليار 57
الديشليون 60
الديشليار 63