الرئيسية / اخبار مغربية / مهندس وراء القضبان والسبب لمس المكان الحساس و الحميمي لشرطية بالشارع العام

مهندس وراء القضبان والسبب لمس المكان الحساس و الحميمي لشرطية بالشارع العام

قالت مصادر إعلامية أن المحكمة الإبتدائية بمدينة أكادير قضت بداية الأسبوع الجاري بالحبس النافذ لمدة شهر ، و بغرامة 500 درهم في حق أحد الأشخاص الذي يعمل مهندسا ، و ذلك بتهمة التحرش بشرطية أثناء أداء مهامها .
وتعود تفاصيل القضية حين كانت الشرطية بصدد تحرير مخالفة مرورية للشخص المذكور ، فقام عمدا بلمس مناطق حساسة وحميمية من جسد الشرطية ، فما كان منها الا أن رفعت شكاية في النازلة في حق المعني بالأمر لدى المحكمة المختصة.

عن موقع : فاس نيوز ميديا