أخبار تاونات إستياء عارم داخل الأوساط الثقافية بتاونات بسبب البرنامج المشترك الذي سطَّرته الـ”SNRT” – فاس نيوز – موقع الجهة الاخباري 24 ساعة
الخميس , غشت 16 2018
الرئيسية / تاونات / أخبار تاونات إستياء عارم داخل الأوساط الثقافية بتاونات بسبب البرنامج المشترك الذي سطَّرته الـ”SNRT”
أخبار تاونات
أخبار تاونات

أخبار تاونات إستياء عارم داخل الأوساط الثقافية بتاونات بسبب البرنامج المشترك الذي سطَّرته الـ”SNRT”

أخبار تاونات

  أثار خبر إعلان كل من قناة الأولى وقناة تامزيغت والإذاعة الوطنية ضمن برنامجهم السنوي المشترك الذي يهدف إلى إبراز إبداعات رواد الفن المغربي الأصيل موجة من السخط العارم  داخل الأوساط الثقافية والفنية والإعلامية بإقليم تاونات، متسائلين عن موقع الأغنية الجبلية ضمن هذا  البرنامج المشترك الذي سطَّرته الإذاعة و  التلفزة المغربية التي تمول من مالية الشعب المغربي؟؟؟؟؟

وفي تعليقها على إقصاء الإذاعة و التلفزة المغربية لرموز فن العيطة و السمفونية الجبلية  بتاونات  إعتبرت جمعية سفير تاونات أن ” مناقشة إقصاء الفعاليات الفنية التاوناتية   من برنامج  العمل المشترك لشركة الإذاعة و التلفزة المغربية  بكامل قنواتها تحتم علينا طرح مجموعة من التساؤلات من قبيل ” هل يتوفر إقليم تاونات على مبدعين وفنانين يواكبون الإبداع والتطور الذي تعرفه الأغنية المغربية عامة ؟؟؟؟

كما تساءلت جمعية سفير عن مدى توفر هاته الفرق الموسيقية على ثقافة “MARKETING ” التي من شأنها إنعاش  علاقاتها العامة مع مختلف المهرجانات المنظمة،  واستوديوهات التسجيل، وشركات التوزيع….على غرار الفرق الشعبية المكتسحة للساحة الفنية المغربية.

مصادر صحافية من داخل النقابة المستقلة للصحافيين المغاربة بتاونات  كان لها رد أخر في استجوابها من طرف موقع تاونات نيوز  الإخباري  حول تداعيات تهميش  الحياة الثقافية  والفنية  بتاونات من طرف برامج قنوات القطب العمومي، مبرزة أنه ” لا موقع للسمفونية الجبلية  ضمن برنامج العمل السنوي المشترك الذي سطَّرته كل من قناة “الأولى وقناة “تمازيغت”، والإذاعة الوطنية… ، “معتبرة أن ”  هناك تعتيم غير مسبوق من طرف قنوات القطب العمومي التي تمول من المال العام في برامجها المسطَّرة  ليس على الموروث الثقافي والتراث الجبلي فحسب، بل حتى على مستوى  تعاطيها مع الأحداث والظواهر والمؤتمرات والفعاليات وانشغالات المواطن التاوناتي وهمومه اليومية،  فما بالكم بالأنشطة الرسمية التي تشرف عليها  السلطات العمومية التي لا تنال حقها من  التغطية الإعلامية، وحتى إن توافرت، فتبدو محتشمة ولا ترقى لحجم وكثافة  التغطيات الإعلامية التي تنقل للمشاهد المغربي داخل وخارج التراب الوطني  كل صغيرة وكبيرة تحدث  بمحور المغرب النافع يضيف المصدر.

فيما ذهبت أصوات أخرى  إلى حد مطالبة برلمانيي وبرلمانيات الإقليم  بدق ناقوس الخطر  داخل قبة البرلمان بغرفتيه بسبب  التراجع الخطير الذي شهده التراث الجبلي التاوناتي في غضون العقدين الأخيرين،  باعتباره  أحد المكونات الأساسية للهوية الثقافية الوطنية، من خلال مساءلة وزير الإنصال الناطق الرسمي بإسم الحكومة  مصطفى الخلفي عن الجهات المتورطة في إقصاء الموروث الثقافي والفني التاوناتي الأصيل من برنامج العمل السنوي المشترك الخاص بالإذاعة والتلفزة المغربية، وكذا عبر مساءلة وزير الثقافة  عن  التدابير والإجراءات الواجب اتخاذها من طرف حكومة السيد  بنكيران  للنهوض بالثقافة الجبلية باعتبارها جزء لا يتجزأ من الهوية الوطنية المغربية، ورصيدا ثقافيا لكل المغاربة،  من قبيل إحداث معهد ملكي للنهوض بالثقافة الجبلية.

وحسب الإذاعة والتلفزة المغربية    فإن هذا البرنامج الخاص الذي سيتم بثه عبر الأثير وعلى شاشة التلفزة، يهدف إلى خلق قفزة فنية نوعية عبر تمكين الفنانين من تجارب رواد الفن الأصيل، مع استعادة جيل الشباب لتراثه الوطني بكل تلويناته، وأشكاله التعبيرية، لإبراز خصوصياته، والرسائل النبيلة التي اضطلع بها خلال مختلف المحطات التي شهدها المغرب.

taounat

وتعتبر فرقة ” السمفونية الجبلية ” التي تضم أبرز رموز فن العيطة الجبلية، و التي أمتعت الحاضرين في المهرجان الوطني لفن العيطة الجبلية بتاونات في نسخته الرابعة سنة 2015 الذي حظي بدعم من وزارة الثقافة، وعمالة إقليم تاونات، والمجلس البلدي. أمام استهتار  برامج قنوات القطب العمومي بهذا الموروث الثقافي الأصيل الذي يستحق حسب مراقبين أن ينال حظه داخل برامج القنوات الرسمية للوصول إلى المشاهد المغربي.  في الوقت الذي تستعد فيه منظمات مدنية  مهتمة بالتراث الثقافي الجبلي بإقليم تاونات  لاقتراح منتوج فني جديد على إدارة المهرجان الوطني لفنون العيطة الجبلية في نسخته الخامسة  الذي تنظمه وزارة الثقافة بشراكة مع عمالة إقليم تاونات، والمجلس البلدي انطلاقا من معايشتها اليومية لواقع الأغنية الجبلية  بالإقليم.

وكانت جمعية سفير تاونات قد دعت في وقت سابق إدارة المهرجان الوطني لفنون العيطة الجبلية الذي دأبت على  تنظيمه وزارة الثقافة بشراكة مع عمالة إقليم تاونات، والمجلس البلدي، إلى إعطاء النسخة الخامسة من فعاليات المهرجان الوطني لفن العيطة الجبلية الدور الإيجابي الذي يجب أن يلعبه في تجديد دماء الفنانين،  مقترحة على إدارة المهرجان تبني فكرة ” تنظيم جائزة  التميز في الأغنية الجبلية، ” بالإضافة إلى  تنظيم مسابقة إبداعية أمام الشباب والفرق الموسيقية الجبلية على صعيد شمال المملكة المغربية لتقديم إبداعاتها الفنية الجديدة.

نبيل التويول