الثلاثاء , دجنبر 12 2017
الرئيسية / فاس / حق الرد مكفول : بيان حقيقة الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين حول ثانوية ابن سينا التأهيلية بفاس

حق الرد مكفول : بيان حقيقة الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين حول ثانوية ابن سينا التأهيلية بفاس

بعد نشرنا على امتداد اليومين السابقين لفيديوهات توصلنا بها من لدن تلامذة الثانوية التأهيلية ابن سينا بفاس ، و التي يستنكرون فيها عدم توفرهم على أساتذة في بعض المواد الأساسية في مسارهم الدراسي ، توصلنا ببيان الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين ، ننشره كما توصلنا به دون زيادة أو نقصان .

يشار أن الفيديوهات التي سبق ونشرناها تعبر عن رأي التلاميذ و لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة .. وكذلك هو الشأن بالنسبة لهذا البيان أدناه فهو يعبر فقط عن رأي الأكاديمية الجهوية .

(إلــــى
السيد مدير جريدة فاس نيوز الإلكترونية

 

الموضوع : بيان حقيقة

 

لقد نشرت جريدتكم الإلكترونية فاس-نيوز بتاريخ 09/10/2017 خبرا مفاده أن مدير ثانوية ابن سينا التأهيلية بفاس قام بحذف شعبة الأولى باك مهني ، وأجبر التلاميذ على تغيير الشعبة أو المغادرة مع تحريـــــــض الأساتذة على القيام بوقفات احتجاجية دعما لموقفه .
واعتبارا لما تضمنه الخبر من مغالطات لا أساس لها من الصحة خلقت لدى قارئيه ، فكرة تفتقد المصداقية ، لان ناشر الخبر لم يكلف نفسه عناء تقصي الحقيقة من مصدرها .
وتنويرا للرأي العام ، وتصحيحا للمغالطات التي يحملها الخبر، فإنه يطلب منكم العمل على نشر بيــــان الحقيقة التالية :
– بثانوية ابن سينا خلال الموسم الدراسي 2017/2016 هناك ج م مهني واحد يتكون من 30 تلميذ يختارون شعب خاصة بالباكالوريا المهنية بالسنة الأولى باكالوريا وتبعا لرغباتهم ورغبات أوليائهم تلبى طلباتهم .
وبناء عليه تم توجيه 17 تلميذ إلى ثانوية يوسف بن تاشفين (شعبة صيانة المركبات ) و 5 تلاميذ إلى ثانوية ابن حنبل (شعبة النظم الإلكترونية والرقمية) وتم قبول 4 تلاميذ بشعبة (الإلكترونيك والأجهزة التواصلية )التي تحتضنها ثانوية ابن سينا وكرر تلميذان وفصل اثنان وقد طلب التلاميذ الأربعة المعنيون بالأمر في بداية السنة تغيير التوجيه وتم قبول طلباتهم .
وفي إطار حرص المديرية الإقليمية على مواكبة الدخول المدرسي الذي مر في ظروف تربوية سليمة بفضل تضافر مجهودات كل مكونات المنظومة التربوية بالإقليم من هيأة التدريس والإدارة التربوية والمفتشين والفرقاء الاجتماعيين .وقد قامت لجان شكلتها المديرية الإقليمية بمواكبة المؤسسات التعليمية ، ومن ضمتها الثانوية التأهيلية ابن سينا ولم تسجل أي مساس يتعلق باختيار التلاميذ لمسارهم الدراسي .
يضاف إلى ذلك أن لجنة من المديرية الإقليمية بفاس قامت بزيارة الثانوية يومي 4 و 6 أكتوبر 2017
ووقفت على حقيقة استنكار بعض السيدات والسادة الاساتذة الذي كان ضد السلوكات اللاتربوية التي صدرت من أحد التلاميذ تجاه إدارة المؤسسة .)

عن موقع : فاس نيوز ميديا