الثلاثاء , يوليوز 17 2018
الرئيسية / فاس / اعتقالات عشوائية لعدد من المواطنين بتازة

اعتقالات عشوائية لعدد من المواطنين بتازة

كان من تداعيات هزيمة المغرب أمام الغابون ليلة الجمعة 27  يناير 2012 خروج المئات من المواطنين من المقاهي في شكل مسيرات غاضبة جابت بعض أحياء مدينة تازة السفلى في اتجاه حي الكعدة وبالضبط دار الطالب حيث تتواجد قوات “البلير” المستقدمة من مدن أخرى، فنشأت اشتباكات بين هذه القوات والمتظاهرين نتج عنها تدخل قوات أمنية ليتم اعتقال بشكل عشوائي الشباب التالية أسماؤهم:

سهيب: يعمل بأحد مؤسسات سيارات تعليم السياقة، منير: دراجي بساحة الطيران، مراد: دراجي بساحة الطيران، رحال غنام: خضار بسويقة الكعدة وحفيظ: لحام.

وتم اعتقال الأظناء على الساعة الحادية عاشرة ليلاً من ليلة الجمعة بحي الكعدة “ساحة الطيران”، وهم الآن رهن الاعتقال الاحتياطي وسيتم تقديمهم يوم الأحد 29 يناير صباحاً لدى وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بتازة.

يشار إلى أن زيارة الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بمعية أباء وأمهات المعتقلين لاحظت أثار الكدمات والجروح في أنحاء جسم بعض هؤلاء المعتقلين.

يشار كذلك إلى أن مدينة تازة تعيش تحت عسكرة أمنية تطوق المدينة من جميع منافذها مما قد يتسبب في التوتر بين الساكنة وهذه القوات المستقدمة من مناطق أخرى