الأحد , أبريل 30 2017
الرئيسية / ملفات خاصة / الإنتخابات البرلمانية 2016 :على أبوابكم قريبا زنقة زنقة دار دار السياسيون يتسولون أصواتكم من اجل هذا الكرسي
الإنتخابات البرلمانية 2016
الإنتخابات البرلمانية 2016

الإنتخابات البرلمانية 2016 :على أبوابكم قريبا زنقة زنقة دار دار السياسيون يتسولون أصواتكم من اجل هذا الكرسي

تذكير بنتائج الإنتخابات السابقة التشريعية – البرلمانية-  سنة 2011 بفاس

على مستوى دائرة فاس الشمالية

على مستوى دائرة فاس الشمالية، احتلت لائحة العدالة والتنمية الصف الأول وانتزعت مقعدين وذلك بحصولها على 25136 صوتا، مكن وكيل لائحة “المصباح” عمر فاسي فهري ووصيفه حسن بومشيطة من الظفر بالمقعدين البرلمانيين الأولين، وعاد الصف الثاني للائحة حزب الاستقلال بحصولها على 15703 صوتا، وفازت بمقعد واحد، وهو المقعد الثالث وناله عمدة مدبنة فاس السابق  حميد شباط، أما الصف الثالث فكان من نصيب لائحة الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية وحصلت على لـ15426 صوتا، وهي اللائحة التي تزعمها محمد عامر الوزير المكلف بالهجرة السابق، والذي نال المقعد الرابع.

وبلغ عدد المسجلين في اللوائح الانتخابية بدائرة فاس الشمالية 174614 ناخبا، صوت منهم 80900، بنسبة مشاركة بلغت 46,32 في المائة، فيما بلغ مجموع الأوراق الملغاة 22159 ورقة، والأصوات المعبر عنها 58741، أما القاسم الانتخابي فحدد في 11566,25.

وعلى مستوى باقي النتائج على مستوى هذه الدائرة (دائرة فاس الشمالية)، حصل عبد الحميد المرنيسي (الاتحاد الدستوري) على 3378 صوتا، ومحمد لقماني (الأصالة والمعاصر) على 2496، والتهامي عكبي (الحركة الشعبية) على 2321 صوتا، ومحمد عريشي (الأحرار) على 1218 صوتا، ونجيب سطاوني عبد الله (الوحدة والديموقراطية) على 347 صوتا، وخالد فائز (جبهة القوى) على 297 صوتا، ومحمد فحفوحي (المؤتمر الاتحادي) على على 273 صوتا، ومحمد فتال (حزب العمل) على 235 صوتا، ومحمد سحنون (الإصلاح والتنمية) على 205 صوتا، ويوسف رشدي (اليسار الأخضر) على 172 صوتا، وإدريس مزيوي (النهضة والفضيلة) على 95 صوتا، وفي الأخير عبد العالي برادة (العهد الديمقراطي) حصل على 82 صوتا.

على مستوى دائرة فاس الجنوبية

أما فيما يخص النتائج على مستوى دائرة فاس الجنوبية، فقد انتزعت، كذلك، لائحة حزب العدالة والتنمية المرتبة الأولى وحصلت على 29666 صوتا، وفازت بمقعدين، عادا إلى وكيل اللائحة عبد الله العبدلاوي ووصيفه سعيد بنحميدة، أما الرتبة الثانية فكانت لفائدة لائحة حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، وحصلت على 13477 صوتا، والتي كان على رأسها الوزير أحمد رضى الشامي الذي حصل على المقعد الثالث، فيما عادت الرتبة الثالثة لفائدة لائحة حزب الاستقلال وحصلت على 10058 صوتا، حيث منحت هذه الرتبة لوكيلها جواد حمدون المقعد البرلماني الرابع عن هذه الدائرة.

وعلى مستوى باقي النتائج على مستوى هذه الدائرة (دائرة فاس الجنوبية)، حصل رشيد الفايق (الأصالة والمعاصرة) على 7698 صوتا، وعبد السلام البقالي (التقدم والاشتراكية) على 4326 صوتا، والحسن شهبي (الأحرار) على 4303 صوتا، وتورية العمراني (الحركة الشعبية) على 1274 صوتا، وعادل الزاهر (الاتحاد الدستوري) على 424 صوتا، وسميرة الإدريسي (المؤتمر الاتحادي) على 318 صوتا، وعدنان التسولي (الجبهة) على 286صوتا، والتهامي المسرور (الوحدة والديموقراطية) على 274 صوتا، وابراهيم فوزي زيزي (المغربي الليبرالي) على 263 صوتا، وعبد العزيز أتاسي (الحركة الديموقراطية الاجتماعية) على 203 صوتا، وفؤاد بكاري (القوات المواطنة) على 177صوتا، وأحمد دكار (النهضة والفضيلة) على 137 صوتا، وأخيرا، صفية إدريسي السباعي (الإصلاح والتنمية) على 94 صوتا.

قراءة لحصيلة نتائج الإنتخابات السابقة التشريعية – البرلمانية-  سنة 2011 بفاس

وفي قراءة لحصيلة نتائج الإنتخابات السابقة التشريعية – البرلمانية-  سنة 2011 بفاس على صعيد مستوى مجمل عمالة فاس، فقد أعطت نتائجها أربعة وجوه جديدة للبرلمان، وهم: عمر فاسي فهري وحسن بومشيطة وسعيد بنحميدة (العدالة والتنمية) وأحمد رضى الشامي (الاتحاد الاشتراكي)، فيما الوجوه الأربعة الأخرى، أي عبد الله العبدلاوي (العدالة والتنمية) وحميد شباط (الاستقلال) ومحمد عامر (الاتحاد الاشتراكي) وجواد حمدون (الاستقلال)، سبق لها أن مرت من تحت قبة البرلمان، خلال ولايات تشريعية سابقة.

إلى ذلك، حصل حزب العدالة والتنمية بدائرة فاس الشمالية على نسبة 42,79 في المائة من مجموع الأصوات المعبر عنها، وحزب الاستقلال على نسبة 26,73 في المائة، والاتحاد الاشتراكي على نسبة 9,24 في المائة، فيما تنافست على نيل مقاعد فاس الثمانية 32 لائحة محلية، 16 لائحة عن كل دائرة انتخابية، أما عدد الأحزاب التي دخلت غمار هذه المنافسة على صعيد عمالة فاس، فقد وصل 19 حزبا.

هذا، وبلغ مجموع اللوائح المحلية التي لم تتأهل للمشاركة في توزيع مقاعد دائرة فاس الشمالية (أي لم تصل إلى العتبة المحددة في 6 في المائة) 13 حزبا، أما على مستوى دائرة فاس الجنوبية فلم تتمكن 12 لائحة من تجاوز العتبة التي تؤهلها للمشاركة في توزيع المقاعد.

الحصيلة الراسخة بذاكرة المواطن الفاسي بعد 5 سنوات  عن استحقاقات 2011

بعد 5 سنوات عن استحقاقات 2011 يؤكد احد الفاعلين ان جل برلمانيوا فاس لم يستجيبوا لتطلعات المدينة على جميع المستويات بمن فيهم برلمانيوا العدالة و التنمية.

الإنتخابات البرلمانية التشريعية 2016

الآن و بعد مصادقة الحكومة على مقترح يوم الجمعة 07 أكتوبر 2016 كتاريخ لإجراء ثاني انتخابات نيابية بعد دستور 2011، الذي تقدم به وزير الداخلية، محمد حصاد، في مجلسها الأخير، و بعد ان  نص المرسوم الحكومي على تحديد الفترة المخصصة لإيداع التصريحات بالترشيح ابتداء من يوم الأربعاء 14 شتنبر 2016 إلى غاية الساعة الثانية عشرة من زوال يوم الجمعة 23 شتنبر 2016، أما الحملة الانتخابية فستبدأ في الساعة الأولى من يوم السبت 24 شتنبر 2016 إلى غاية الساعة الثانية عشرة ليلا من يوم الخميس 06 أكتوبر 2016، فمن المترتقب قريبا بداية عملية التسول السياسي “زنقة زنقة دار دار” بحثا عن اصوات تمنحهم سلطة و مال.

 توقعات الإنتخابات البرلمانية التشريعية 2016

قريبا ننشر توقعات حصرية عن الإنتخابات البرلمانية التشريعية 2016  بجهة فاس مكناس