الرئيسية / اخبار مغربية / الازمي يسائل رئيسَ الحكومة ووزير التربية الوطنية بخصوص ادراج الدارجة في بعض مقررات التعليم

الازمي يسائل رئيسَ الحكومة ووزير التربية الوطنية بخصوص ادراج الدارجة في بعض مقررات التعليم

طالب فريق “المصباح” بالغرفة الأولى، رئيسَ الحكومة ووزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، القيام بـ”التحريات اللازمة لتحديد المسؤوليات واتخاذ ما يلزم لمعالجة خلل تسريب عبارات باللهجة الدارجة إلى بعض مقررات السنة الدراسية الجديدة 2018-2019، والحرص على عدم تكرار مثل هذه التجاوزات”.

ووفق موقع حزب العدالة والتنمية فقد ورد ذلك في سؤالين شفويين آنيين وجههما الفريق إلى رئيس الحكومة ووزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، حيث دعا الفريق إلى الكشف عن السبب في تسريب مثل هذه العبارات إلى مقررات رسمية، ضدا على مقتضيات الدستور، وفي تجاوز لمضمون الوثائق المؤطرة لإصلاح منظومة التربية والتكوين.

Advertisements

كما طالب فريق حزب المصباح بانعقاد اجتماع للجنة التعليم والثقافة والاتصال بالمجلس، بحضور وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، وذلك من أجل مناقشة حيثيات تسريب عبارات باللهجة الدارجة إلى بعض مقررات السنة الدراسية الجديدة 2018-2019.

واعتبر الفريق في مراسلته إلى رئيس لجنة التعليم والثقافة والاتصال، أن إقحام عبارات باللهجة الدارجة في المقررات الدراسية غير مقبول، ويشكل تجاوزا صريحا لمقتضيات دستور المملكة الذي يحدد في فصله الخامس اللغة الرسمية للدولة.”.

ليضيف بعد ذلك بأن هذا الإقحام يعارض أهداف الرؤية الإستراتيجية لإصلاح التعليم، ومضامين مشروع القانون الإطار للتربية والتكوين، ويمثل تشويشا غريبا وغير مفهوم على الدخول المدرسي، مشيرا إلى أن منظومة التربية والتكوين، ستعيش سنة استثنائية تتطلب توفير الأجواء الايجابية اللازمة، بما يسمح أن يعرف هذا الملف الهام والاستراتيجي انطلاقة حقيقية، تمكن من تنزيل الرؤية الإستراتيجية، واعتماد القانون الإطار في احترام تام للثوابت الدستورية الجامعة للأمة المغربية.

 

عن موقع : فاس نيوز ميديا 

 

%d مدونون معجبون بهذه: