الرئيسية / إعلانات و بيانات / جميعا من أجل المستعجلات تخرج بهذا البيان من داخل الـــ CHU بفاس

جميعا من أجل المستعجلات تخرج بهذا البيان من داخل الـــ CHU بفاس

توصلت جريدة فاس نيوز ميديا بالبيان التالي من لدن جمعية “جميعا من أجل المستعجلات :
(تلقت جمعية جميعا من أجل المستعجلات اتصالا من قبل الهيئة الدمقراطية المغربية لحقوق الإنسان حول حالة الضحية “ش. م” التي تعرضت لحادثة سير بفاس، أدت إلى إصابات في الرأس والأنف و كسر على مستوى الكتف والصدر.
قامت جمعية جميعا من أجل المستعجلات مباشرة بالإتصال بعائلة الضحية، ليلة الأربعاء 12 فبراير 2020 وتدخلت بشكل سريع من أجل مواكبة عائلة الضحية، و الإطمئنان عليها، ووفرت لهم سيارة الإسعاف صباح يوم الخميس 1²3 فبراير 2020.
و على الساعة التاسعة كانت الضحية “ش” متواجدة في المستشفى الجامعي الحسن الثاني بفاس رفقة عائلتها، و تم استقبالها من داخل مستشفى CHU .
بعدها قامت الإدارة العامة و الأطر الطبية مشكورين بالتدخل السريع، و بعد قيامهم بالإجراءات الأولية، وجدوا أن الحالة لا تعاني من إصابات خطيرة على مستوى الرأس، لكن قامت الإدارة بتوجيهها إلى مستشفى عمر الإدريسي “باب الحديد” بشكل مستعجل لأن الحالة تعاني من إصابة على مستوى الأنف و الأذن.
جمعية جميعا من أجل المستعجلات تتمنى الشفاء العاجل لــ “ش.م” وتؤكد أنها ستبقى مرافقة للحالة حتى تشفى بإذن الله.
كل الشكر للإدارة العامة بالمستشفى الجامعي الحسن الثاني بفاس، و لكل الأطر الطبية وعلى رأسهم البروفيسور “الشاوي”.
الشكر أيضا موصول لمركز “SAMU لسيارات الإسعاف المتواجد بالـــCHU .

عن موقع : فاس نيوز ميديا

Advertisements

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: