الرئيسية / اخبار مغربية / المشتبه بإضرامهم النار بـ ‘كدية الطيفور’ أمام النيابة العامة وهذه هي العقوبة التي قد تطالهم

المشتبه بإضرامهم النار بـ ‘كدية الطيفور’ أمام النيابة العامة وهذه هي العقوبة التي قد تطالهم

أحالت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة تطوان، على أنظار الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالمدينة، صباح يومه الخميس 18 غشت، 4 أشخاص، تتراوح أعمارهم ما بين 20 و30 سنة، مشتبه بإضرامهم النار بغابة كدية الطيفور بالمضيق.

ووجهت النيابة العامة إلى المشتبه بهم تهمة “إضرام النار عمدا في غابات”، التي قد تصل عقوبتها إلى 20 عاما سجنا نافذا.

وجاء في الفصل 581 من القانون الجنائي أنه “يعاقب بالحبس من 10 إلى 20 سنة من أوقد النار عمدا في شيء غير مملوك له من الأشياء التالية:

– مبنى أو بيت أو مسكن أو خيمة أو مأوى غير ثابت أو متنقل أو باخرة أو سفينة أو ورش أو متجر إذا كان غير مسكون ولا معد للسكنى.

– ناقلة أو طائرة ليس بها أشخاص غابات أو أخشاب مقطوعة أو موضوعة في حزام أو أكوام مزروعات قاذة أو تبن أو قش أو محصول موضوعة في حزام أو أكوام.

– عربات فارغة أو عامرة ببضائع النار عمدا في أشياء مملوكة للغير”.

يشار إلى أن الضابطة القضائية ضبطت الموقوفين بمكان النازلة، أثناء اندلاع الحريق.

وكان بلاغ صادر عن الوكيل العام للملك بتطوان قد ذكر بأن النيابة العامة تتابع مراحل الأبحاث الجارية من قبل الضابطة القضائية، وسوف تتعامل بالصرامة والحزم اللازمين مع كل مشتبه تورطه في هذه النازلة، وكذا مع أي حالة مماثلة تستهدف تدمير الوعاء الغابوي والتأثير تبعاً لذلك على التوازن البيئي.

كما أكد المسؤول القضائي بأن النيابة العامة ستتقدم بكل الملتمسات اللازمة للمحكمة من أجل تفريد العقاب المناسب لكل من ثبت ضلوعه في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

عن موقع: فاس نيوز ميديا

%d مدونون معجبون بهذه: