فرق الإنقاذ ديالنا جابوها.. الشخص اللي كان تحت البئر بضواحي زاكورة خرجات جثتو بعد مجهودات كبيرة +(صور بالتفاصيل)


تمكنت فرق الإنقاذ، ليلة الثلاثاء – الأربعاء 12 أبريل 2023، من انتشال جثة شخص أربعيني المسمى “الحاج محمد” من تحت أنقاض بئر بمنطقة أكدز ضواحي زاكورة بالمغرب، وذلك بعد جهود مضنية.

وكان الشخص المتوفى قد انزلق في بئر عمقها 14 مترا، حيث أدى ذلك إلى انهيار البئر عليه وتدفق الرمال والأتربة عليه، مما جعل عملية الإنتشال تتعقد أكثر.

وفور علمها بالحادثة، هرعت السلطات وفرق الإنقاذ إلى المكان، وبعد جهود مضنية تمكنوا من العثور على الجثة وانتشالها، وتم نقلها إلى مستودع الأموات لإجراء الفحوصات الطبية اللازمة.

ويعتبر هذا الحادث تحذيرًا للجميع بخصوص خطورة البئر والحفر العميقة، وضرورة الإنتباه والحذر عند التعامل معها، حيث يجب الإلتزام بالإجراءات الوقائية اللازمة لتفادي وقوع مثل هذه الحوادث المأساوية.

بعد انتشال الجثة، تم نقلها إلى المستشفى الإقليمي بزاكورة لإجراء التشريح الطبي، وتم فتح تحقيق لتحديد ملابسات الحادث.

وتشهد مناطق الجنوب المغربي تساقطات مطرية قوية في فصل الشتاء، وهو ما يزيد من خطورة حفر الآبار والتعامل معها بدون الإحتياطات اللازمة.

ووجه متتبعون للشأن الوطني، مطالب للسلطات المغربية للعمل على توعية السكان بخطورة حفر الآبار والتعامل معها بحذر، وشرح الإجراءات اللازمة لتأمين البئر والحفاظ على سلامة المستخدمين، وتنظيم حملات تفتيش ومراقبة لضمان تطبيق الإجراءات اللازمة.

يشار إلى أن نفس الحادثة تكررت، في يونيو 2021، بعدما سقط الطفل ريان في بئر عميق قرب منزل عائلته في قرية بإقليم شيشاوة بالمغرب، و قد تم العثور عليه بعد عملية بحث استمرت 9 أيام، وكان قد فارق الحياة.

وقد تسببت هذه الحادثة في حزن شديد للعائلة والمجتمع المحلي وأثارت تعاطفا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعي في المغرب وخارجه.

المصدر : فاس نيوز

%d مدونون معجبون بهذه: