الإثنين , فبراير 6 2023

وزير النقل المصري يستقيل بعد مصرع أكثر من 40 طفلا و اوباما يدعم اسرائيل

 

قدم وزير النقل المصري محمد رشاد المتيني السبت 17 نوفمبر/ تشرين الثاني، استقالته للرئيس محمد مرسي الذي قبلها من جانبه، بحسب التلفزيون المصري. وقدم الوزير استقالته عقب حادث اصطدام حافلة مدرسية بقطار في أسيوط والذي أدى الى وفاة 47 طفلا على الأقل.

وأعلنت وزارة النقل في وقت سابق السبت أن وزير النقل قبل استقالة مصطفى قناوي رئيس هيئة السكك الحديدية وتحويله للتحقيق، وذلك قبل استقالة الوزير المصري.

وأشار مسؤول  في المركز الإعلامي في الداخلية المصرية إلى أن هشام قنديل رئيس مجلس الوزراء أمر بسرعة اتخاذ الإجراءات بالنسبة للمتوفين وتقديم الرعاية الصحية للمصابين.

على صعيد آخر دمرت إسرائيل مقر قيادة الشرطة في قطاع غزة.

وأفاد شهدي الكاشف، مراسل بي بي سي في غزة ، بأن الطيران الحربي الإسرائيل أطلق فجر السبت خمسة صواريخ على الأقل على أحد أكبر المجمعات الامنية في غرب المدينة والمعروف بمدينة عرفات للشرطة والذي يضم مقر قيادة جهاز الشرطة التابعة لحكومة حماس.

ويقول مراسلنا إن الصواريخ حولت المقر إلى كتلة من لهب.

ويأتي الهجوم بعد ساعات قليلة من إعلان إسرائيل إن غزة لن تشهد هدوءا الليلة ( ليلة الجمعة).

وكان الجيش الإسرائيلي قد قرر استدعاء 75 الفا من جنود الاحتياط مع تعهد الحكومة بتكثيف الهجمات على غزة بعد اطلاق عناصر من حركة حماس صاروخا على مدينة القدس.

وفي واشنطن، أعاد الرئيس الأمريكي باراك أوباما تأييد أمريكا الراسخ لإسرائيل. وقال البيت الأبيض في بيان إن أوباما عبرعن تأكيده على الدعم الأمريكي في أثناء اتصال هاتفي أجراه مع رئيس الوزراء الإسرائيل بنيامين نتنياهو مساء الجمعة ، بتوقيت واشنطن.

وقال البيان" أعاد الرئيس تأكيد الدعم الأمريكي لحق إسرائيل في الدفاع عن نفسها وعبر عن الأسف لوقوع خسائر في أرواح المدنيين الإسرائيليين والفلسطينيين".

وفي الوقت نفسه ، اشاد أوباما بما وصف بالجهود المصرية للتهدئة بين غزة وإسرائيل. وقال البيت الابيض ان اوباما اتصل هاتفيا بالرئيس المصري محمد مرسى ليثني على جهود مصر.

وقال البيت الأبيض إن أوباما أكد أنه يأمل في استعادة الاستقرار بين إسرائيل وغزة.

وقد اتفق الرئيسان على "التواصل الوثيق" لمتابعة التطورات.

%d مدونون معجبون بهذه: